Home / اخبار / أسرار جديدة عن «سطيش» المهرب النائب … شركات وهمية لتهريب النحاس… وتبييض الأموال

أسرار جديدة عن «سطيش» المهرب النائب … شركات وهمية لتهريب النحاس… وتبييض الأموال



شركات وهمية وأوكار في 4 ولايات على غرار القصرين والقيروان وقابس وقفصة ومخازن في مناطق وعرة يمتلكها امبراطور التهريب «سطيش» الذي تحول الى نائب في البرلمان الجديد .


 

«الشروق» تواصل نشر الجزء الثاني من التحقيق حول كيفية تغول امبراطور التهريب «سطيش» وكيفية بناء شركات مختصة في تبييض الاموال …

منذ أن نشرنا الجزء الاول من التحقيق حول امبراطور التهريب المعروف باسم «سطيش» أصبح الملف حديث التونسيين من بنزرت الى برج الخضراء خاصة أن المهرب أصبح نائبا عن ولاية القصرين. وسيستغل حصانته لمواصلة نشاطه الذي حوله من مهرب كان يستعمل الحمير للتهريب الى مهرب يملك أسطولا من السيارات رباعية الدفع التي استغلها ايضا في الاحتفال بصعوده الى قبة باردو. وجل هذه السيارات تحمل لوحات منجمية خاصة بها. كما أنها تعرف باسم «الناقة» لأنها تستعمل

في الصحراء والمناطق الوعرة اثناء عمليات التهريب . اعترف «سطيش» في حوار مع اذاعة الموزاييك بأنه كان فعلا يمتهن التهريب منذ ان كان يبلغ من العمر 16 سنة مضيفا في نفس الحوار انه اعتزل التهريب وكوّن 5 شركات منها شركة فلاحية وعودة الى ملف الشركات التي يمتلكها المهرب «سطيش» علمت «الشروق» انه

بالإضافة الى هذه الشركات فقد تمكن «سطيش» من بعث مؤسسات وهمية يتم استغلالها في عمليات تهريب. ثم تم إغلاقها لاحقا اثر تفطن الاجهزة المالية معلنا افلاسها. وقام بتغيير العناوين. وأكد مصدرنا في نفس الاطار أن المهرب المعني ينشط ايضا في مجال تهريب النحاس والعملة الصعبة والمواد الثقيلة والممنوعات. وتمكن في 23 سنة من بناء امبراطورية خاصة به كما انه دخل مجال العقارات منذ 10 سنوات. وأصبح يستعملها في تبييض أموال التهريب وتحويلها الى ممتلكات في ولايات تونس الكبرى.

المصدر : الشروق