Home / اخبار / الوضع يتفاقم في القيروان : إغلاق مدرسة خاصة للموسيقى بعد ثبوت إصابة أستاذ

الوضع يتفاقم في القيروان : إغلاق مدرسة خاصة للموسيقى بعد ثبوت إصابة أستاذ


أكد المندوب الجهوي للصحة بالقيروان حمدي الحذري لموزاييك اليوم الاثنين 3 أوت 2020 أنه تم غلق مدرسة خاصة للموسيقى وإخضاع 18 تلميذا للحجر


 

الصحي الذاتي مع أخذ عينات لهم ولمدير المؤسسة وعاملين آخرين بها وذلك بعد ثبوت إصابة أستاذ موسيقى بالمدرسة بفيروس كورونا. وأشار الحذري إلى أن عدد


المصابين بفيروس كورونا بالقيروان بلغ 8 من عائلتين مختلفتين (الزوج والزوجة وأبنائهما الاثنين) ومن بين المصابين أستاذان شقيقان قاما بمراقبة الدورة الرئيسية

لمناظرة البكالوريا وسيتم إعداد قائمة للتلاميذ والإطار التربوي الذين خالطوا المصابين وذلك بالتنسيق مع الإدارة الجهوية للتربية من أجل أخذ عينات وإجراء تحاليل

لهم. وبيّن الحذري أن الإدارة الجهوية للصحة بالقيروان شرعت في عملية التقصي النشيط واتخاذ إجراءات وقائية من أجل إيقاف حلقة العدوى ووصل عدد المخالطين

للمصابين إلى حد الآن إلى 82 شخصا من بينهم ممرضين وأطباء وتم اخذ منهم 64 عينة ولا تزال عملية التحري متواصلة مع انطلاق عملية التعقيم في بعض الأماكن

والشروع في تنفيذ بروتوكولات صحية أخرى.