حزب « الحكومة  » : بوادر مشروع سياسي جديد إجتماعي الإيديولوجيا …إليكم التفاصيل

6

يبدو أن قصر الضيافة بقرطاج يشهد حراكا كبيرا سيترجم عن قريب بتشكيل مشروع سياسي جديد يستند الى الحكومة ،فمستشارو المكلف بتشكيل الحكومة إلياس الفخفاخ تجمعهم نقطة مشتركة و هي الإيديولوجيا و هي الإيديولوجيا اليسارية الإجتماعية و إليكم أهم مستشاري الفخفاخ:


جوهر بن مبارك

مقرّب من إلياس الفخفاخ و مهندس كل توجهاته و أهمها إقصاء قلب تونس من مشاورات تشكيل الحكومة ،يعتبر أهم الفاعلين في قصر الضيافة و هو المتحدث غير الرسمر للفخفاخ في المنابر الإعلامية

طارق الكحلاوي

من رفاق الفخفاخ و أحد المقربين من حزب التيار الديمقراطي ،إقترح إسم المنجي مرزوق في وزارة الصناعة …من القيادات السابقة في حزب الحراك ،إستقال منذ أكثر من سنة ،و يرغب في التموقع من جديد و عبر عن حلمه في ميلاد حزب آجتماعي كبير يقوده رئيس الحكومة و يجمع التيار و التكتل و الحزب الجمهوري و بعض المستقلين

فتحي التوزري

مستشار إلياس الفخفاخ و دافع عن توجهاته في إقصاء حزب قلب تونس في أكثر من مداخلة إعلامية ،كان قيادي في الحزب الجمهوري ليستقيل منه في فترة الترويكا حيث قبل بكتابة دولة و صحى بحزبه أمام هذا الخيار الشخصي

العياشي الهمامي

أحد أعضاء حملة الدكتور المنصق المرزوقي الرئاسية سنة 2014 ،يساري إجتماعي و موجود ضمت التشكيلة الحكومية التي سيعرضها الفخفاخ اليوم السبت على رئيس الجمهورية

لبنى الجريبي

قيادية في حزب التكتل و مرشحة لوزارة تكنلوجيا الإتصال و تعتبر من المقربين من رئيس الحكومة المكلف و مستشارته منذ تكليفه

هذه التشكيلة المذكورة و بعض الشخصيات المستقلة ستمثل النواة الأولى لمشروع سياسي إجتماعي بدأت ملامحه الأساسية بالظهور و سيرى النور بعد تنصيب الحكومة و نيل الثقة البرلمانية …فهل يكون حزب الدولة ؟