على المباشر، عبير موسي تتشنّج بعد أن ذكّرها الياس الغربي بانتهاكات بن علي وبأن المكّي لم يكن وزيرا عند وفاة الدبوسي

11

دخلت الخميس 27 فيفري، رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي في حالة من التوتّر والتشنّج بعد أن دعاها الإعلامي الياس الغربي إلى الانسجام مع نفسها.


وخلال استضافته لها على أمواج إذاعة موزاييك أف أم خاطب الياس الغربي عبير موسي قائلا “عمرنا ما سمعناك تحكي على انتهاكات بن علي”.

فردّت عبير موسي غاضبة “هذا أسلوبكم مع المعارضة؟ أنا ما نعرفش شنوة صار في عهد بن علي” فأجابها الغربي متحدّيا “لا تعرف”.

وتابع الياس الغربي مخاطبا عبير موسي “أدعوك للتحلّي بالانسجام ومثلما تتحدّثين عن انتهاكات بعد 2011 تحدّثى عن الانتهاكات في عهد بن علي”.

وفي هذا السياق أشار الياس الغربي إلى مداخلة عبير موسي في جلسة منح الثقة للحكومة واتهامها للقياديين بحركة النهضة نور الدين البحيري وعبد اللطيف المكي في وفاة رجل الأعمال الجيلاني الدبوسي.

وكشف الياس الغربي أنه لا عبد اللطيف المكي ولا نور الدين البحيري كانا وزيرين عند وفاة الجيلاني الدبوسي مشيرا إلى أن وفاته كانت في حكومة مهدي جمعية داعيا عبير موسي الي التحلي بالدقة في نقل المعطيات…