Home / اخبار / فيديو يكشف حقائق جديدة عن جريمة «الماديسون»..أمام بشاعة الصور محامية المتهمين تنسحب

فيديو يكشف حقائق جديدة عن جريمة «الماديسون»..أمام بشاعة الصور محامية المتهمين تنسحب


بعد ان كشفت «الشروق» في تحقيق خاص نشرته عن وجود شبهات متعلقة بعقد كراء مطعم «الماديسون» بشارع محمد الخامس بالعاصمة قرر والي تونس اصدار قرار غلق للمطعم وفتح تحقيق اداري بالاضافة الى ظهور فيديو جديد وثق الجريمة ..


 

انفردت «الشروق» بالكشف عن وجود تلاعب في عقد كراء مطعم «الماديسون» الشهير الذي استغل صاحبه توافد وجوه سياسية للمكان ليصنع حاضنة له تحصنه من المحاسبة حيث تبين ان عقد المطعم «مشبوه» وتم الاعتماد على وثائق ومعطيات مزورة لكرائه لشخص ثان لمدة زمنية معينة وهذا يعتبر تجاوزا فاضحا للقانون الذي يمنع كراء الرخصة كما ان المشروبات الفاخرة التي كانت تباع بالمحل متأتية من مسالك التهريب وتباع للزبائن بأضعاف أسعارها وهو ما جعل أمس والي تونس الشادلي بوعلاق يقرر نهائيا غلق المطعم وفتح تحقيق اداري للكشف عن ملابسات التجاوزات.

وعودة للعقد المشبوه الذي تم بمقتضاه كراء مطعم «الماديسون» الذي اصبح اسمه يتداول في كامل تراب الجمهورية اثر جريمة قتل الشاب ادم بوليفة التي تمّت داخل المحل فقد تبين ان صاحب المطعم قام بكرائه لشخص كان يعمل خارج حدود الوطن بملغ شهري يقدر بـ80 مليونا ولكن وقعت مناوشات بينهما مؤخرا بسبب سوء التصرف واثر تدخل عناصر من هنا وهناك تم تمديد العقد الى سنة إضافية ويذكر في هذا الاطار ان القانون يمنع منعا باتا كراء الرخصة.

التجاوزات

وكانت مراكز الامن ومسؤولو ولاية تونس الحاليون والسابقون ومن بينهم والي تونس الشادلي بوعلاق على علم بتجاوزات صاحب المطعم وكل التفاصيل المتعلقة بعقد الكراء وفي مارس 2019 تم اصدار قرار بغلقه لمدة 3 أيام ولكن الوالي اتصل بمركز «البلفدير» بالعاصمة وطلب منهم سحب القرار والاكتفاء فقط بإنذار رغم خطورة التجاوزات وهو ما اثار غضب الامنيين وفق مصدرنا الذي أكد انه كلما حاولت وحدات الامن تنفيذ القانون الا واتصل بهم مسؤول سواء بولاية منوبة أو وزارة الداخلية لتطالبهم بالابتعاد عن مطعم «الماديسون» وصاحبه. كما قرر ايضا عدد من زبائن المحل الذين تعرضوا سابقا لاعتداءات تقديم شهادتهم حول ما حصل من قبل حراس المطعم على غرار سرقة أمتعتهم والاعتداء عليهم.

الفيديو القنبلة

نشر أمس شاهد عيان مقطع فيديو جديد تم وصفه بـ«القنبلة» إذ يكشف هذا الفيديو عن قتلة الشاب آدم في «الماديسون» الذي خرج مع اصدقائه للاحتفال بعيد ميلاده 23 ليعود إلى والديه جثة هامدة ويتضح من خلال المقطع الذي أمكن لـ«الشروق» الاطلاع عليه كيفية سحل الضحية والاعتداء عليه بالضرب وكيف انقسم الأعوان إلى مجموعتين احداهما اعتدت على الأب وسام بوليفة والمجموعة الثانية تكفلت بآدم بوليفة وهو ينادي والده لإنقاذه.

انسحــــاب المحاميــــــة

علمت الشروق ان محامية المتهمين في قضية مقتل الشاب آدم وليفة سحبت اعلام نيابتها للمتهمين وذلك بعد حضورها لجلسات الاستنطاق وسماعها لرواية كل المتهمين ثم شاهدت الفيديو الذي يوثق الحادثة واكتشفت تضاربا كبيرا بين تصريحاتهم وما شاهدته.

ونفت الأستاذة ليلى بن دبة ان تكون قد سحبت اعلام النيابة بسبب تضارب المصالح مؤكدة انها هي من سحبت انابتها للسبب الذي ذكرته.

هذا وقد أثبتت تحاليل الشرطة الفنية صحة الفيديو الذي وثق عملية الاعتداء على آدم والذي صور بطريقة واضحة تعنيف حراس الملهى الليلي للهالك وجره أرضا إلى خارج المطعم المذكور، الذي يتضارب مع أقوال المتهمين .

وللتذكير فقد أصبحت التحقيقات تشمل حاليا 11 شخصا في انتظار تواصلها وذلك بمقتضى انابة قضائية صادرة عن قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس.

منى البوعزيزي

المصدر : الشروق