مفاجأة سياسية لكل التونسيين : الكشف عن المنصب الجديد لمحمد الغنوشي..

كتب الإعلامي سمير الوافي  :



هذا الرجل تلقى عرضا ماديا مغريا ومفتوحا من قطر…حيث إلتقاه مسؤول قطري مهم وإقترح عليه العمل هناك في الدولة بالأجر الذي يريد…شيك على بياض…وهي معلومة مؤكدة سمعتها من مصدر قطري…لكنه رفض واختار الإبتعاد والتقاعد والإكتفاء بمسيرته في الدولة التونسية…


والمعروف أن قطر إستقطبت أكبر كفاءات العالم للمشاركة في إدارة إقتصادها وصناديقها الإستثمارية وعائداتها الضخمة…وكفاءة السيد محمد الغنوشي العقل الاقتصادي لنظام بن علي طيلة سنوات…قيمة ثابتة وقامة وطنية ومعها الخبرة والنزاهة…فلماذا نتجاهل ذلك في ذروة أزماتنا ولا نستنجد به وبغيره من كفاءاتنا للمشاركة في الانقاذ والنجاة !؟؟ لماذا لم تعد للكفاءة مكانة وللخبرة مكان ؟؟ عشرة سنوات ومصيرنا تحت حكم دولة الهواة وبلادنا ضحية الهواة…وكفاءاتنا مهجرة أو مبتعدة أو مشيطنة أو مهمشة…