Home / اخبار / نقابة وحدات التدخل تُحذر من مُقترح محمد عبو وتصفه بـ”المخططات الجهنمية”…. التفاصيل

نقابة وحدات التدخل تُحذر من مُقترح محمد عبو وتصفه بـ”المخططات الجهنمية”…. التفاصيل



حذرت نقابة موظفي الإدارة العامة لوحدات التدخل من “مغبة إلحاق سلك الشرطة العدلية بوزارة العدل” مشددة على أن “وزارة الداخلية هي عبارة عن سلسلة متماسكة تمثل الشرطة العدلية أهم حلقاتها الجوهرية” معتبرة أن الحديث عن الحاقها بوزارة أخرى يُعد “سياسة واضحة لضرب الوزارة واضعافها”.


 

وذكّرت النقابة في بيان نشرته مساء يوم أمس على صفحتها الرسمية بموقع “فايسبوك” أن هذا القرار مماثل لما حدث للوزارة في وقت سابق بإفراغها من اطاراتها وضرب جهاز أمن الدولة مؤكدة أن ذلك ساهم في تغلغل أكبر آفة على البلاد وهي الإرهاب.

واعتبرت أن ” وزارة الداخلية باتت من جديد في مهب السياسيين” وأن “كل من هب ودب صار يقترح ما يريد للوزارة حسب أهوائه وأهدافه”، ملاحظة أن “الاقتراحات تتم دون الرجوع لأهل الإختصاص من أبناء السلك الذين هم أدرى بشعاب الوزارة”.

وتوعدت النقابة بـ”التصدي بالتعاون مع شرفاء المؤسسة الأمنية والنقابية للتصدي لما وصفتها بـ”المخططات الجهنمية”.

يٌذكر أن اقتراح بعث هيكل امني جديد تابع لوزارة العدل، تلحق به عدد من الاختصاصات الأمنية التابعة للقرجاني ، منها الشرطة العدلية والبحث في الجرائم الاقتصادية من بين شروط التيار الديمقراطي للمشاركة في الحكومة.